top of page

كُن أنت المبادر: نصائح لكسر الجليد والتعرُّف على الآخرين


تلتزم أكثر من 70٪ من النساء "بسياسة الانتظار والمراقبة" بدلاً من بدء محادثة، هكذا تقول الأبحاث، إلا أن من ترسلن الرسالة الأولى ينتهي بهن الأمر مع الشركاء الأكثر جاذبية. القيام بالخطوة الأولى يبث روح الثقة والسيطرة ويوفر الكثير من الوقت – وهكذا لن تفوت الفرص الوفيرة الموجودة دائمًا في انتظارك على NticeMe!


نذكر فيما يلي 5 نصائح بسيطة لتطور أسلوبك في المواعدة عبر الإنترنت ولتبقِ الحوار مفعمًا دائمًا بالحيوية!


#1. استلهم روح المفتش كولمبو!


الصورة بألف كلمة! قد تخبرك نظرة لصورهم الكثير عنهم. هل توجد حيوانات معهم في صورهم؟ على الشاطئ أم في حضن الجبال؟ عندما تقوم بخطوتك الأولى، أظهر لهم أنك بذلت جهدًا للتعرف عليهم، لكن تجنب الحديث بشكل شخصي جدًا أو الظهور بمظهر المطارد.


ابحث عن أدلة في صورهم. اكتشف ما هم قريبون منه أو يستمتعون به. اذكر ما لاحظته في أول حديثك لتجنب أن يبدو كلامك عامًا أو غير مكترث! إذا كانت معظم صورهم في الهواء الطلق، ربما تسألهم إذا كانوا يحبون الطبيعة وما أماكنهم المفضلة. نصيحة صغيرة للمستقبل: إذا نجح الأمر، يمكنك التخطيط لموعدك الشخصي التالي وجعل الطرف الآخر يشعر بالتميز!



#2. قل شيئًا، أي شيء!


الأهم فالمهم: اسألهم عن عملهم، وخبراتهم، ومن أين هم، دون أن تكون متطفلاً للغاية. تعطي بداية الدردشة البسيطة والخفيفة انطباعًا أول رائعاً. تعتبر المجاملات أيضًا طريقة رائعة للاستمرار، لكن فكِّر فيما يتجاوز الأمور المادية، فإذا كنت تقابلهم عبر الإنترنت، فإن القليل من المعلومات حول ملف تعريف المواعدة الخاص بهم قد يجعل الأمور أفضل قليلاً. على سبيل المثال، "الاقتباس في البايو مأخوذ من فيلمي المفضل! ذوقك رائع".الأهم فالمهم: اسألهم عن عملهم، وخبراتهم، ومن أين هم، دون أن تكون متطفلاً للغاية. تعطي بداية الدردشة البسيطة والخفيفة انطباعًا أول رائعاً. تعتبر المجاملات أيضًا طريقة رائعة للاستمرار، لكن فكِّر فيما يتجاوز الأمور المادية، فإذا كنت تقابلهم عبر الإنترنت، فإن القليل من المعلومات حول ملف تعريف المواعدة الخاص بهم قد يجعل الأمور أفضل قليلاً. على سبيل المثال، "الاقتباس في البايو مأخوذ من فيلمي المفضل! ذوقك رائع".


تظهر الأبحاث أن معظم الناس يميلون إلى فقدان الاهتمام إذا انتظرت وقتًا طويلاً قبل إرسال رسالة، وبالتالي تقل احتمالية ردهم. تؤدي الإثارة الأولية للمطابقة إلى ردود أسرع. لا تنتظر، ابدأ!


#3. ممازحة ... فنكتة ... فضحكة ... فلقاء


إذا جعلتهم يضحكون مع كلماتك الأولى، فالرد الفوري شبه مضمون! قل شيئًا مضحكًا وليس مكررًا. تساعد النكات في تخفيف التوتر وتجعل المحادثة أكثر سلاسة. ومع ذلك، إذا قررت القيام بهذا، فتأكد من قدرتك على مواصلة روح الدعابة. إذا كانت افتتاحيتك بارعة، لكن بقية ردودك مملة، فقد يفقدون الاهتمام. وتذكَّر ألا تكون رتيبًا مكررًا؛ كن مبتكرًا!


#4. اعرض قائمة أمنياتك


يحب الناس الحديث عن أحلامهم، حتى مع الغرباء! اسألهم عن شغفهم؛ لا توجد طريقة أفضل للدخول إلى قوقعة شخص ما! إذا كان حلمهم بالسفر، اسأل عما إذا كان لديهم أي وجهات يحلمون بها على قائمة أمنياتهم. إذا كان الأمر يتعلق برياضة جديدة أو تعلم كيفية الطهي، فكن أنت المشجع! سيؤدي التحدث عن مواقفهم المفضلة إلى تشويق المحادثة وكسر الإحراج.


يمكنك ذكر أي تجارب سفر رائعة مررت بها. قد ينتهي الأمر بإخبار بعضكما البعض بالقصص المحرجة التي لم يسمعها أحد منكما من قبل. كن النسخة الأكثر أصالة من نفسك وسيكون كل شيء كما تريد. نصيحة احترافية: لا تعتمد على بحث جوجل فقط للتحدث عن اهتماماتهم. كن صادقًا.


#5. اطرح الأسئلة الأساسية


اسألهم عن فيلمهم أو فرقتهم المفضلة. ما الذي يتشوقون لمشاهدته في ظهيرة يوم الإجازة؟ إلى من يستمعون أثناء مرورهم على الطريق السريع؟ نظرًا لأنك تجد نصفك الآخر على موقع مواعدة رائع، فأنت لا تعرف أبدًا أنه قد يكون لديك ذوق مماثل أيضًا! ماذا لو انتهى بكما الأمر إلى الاتفاق على أغنية الجاز المفضلة لديكما معًا؛ ألن يكون ذلك ممتعًا؟ اسألهم عما إذا كانوا يحبون الذهاب إلى المسرح أو سهرات الحفلات. يعد اكتشاف تفضيلاتهم طريقة ممتازة للتعرف على المزيد عنهم.


#6. اكسر الجليد قبل أن يذوب!


أخيرًا، تذكَّر أنه يجب عليك كسر الجليد قبل أن يذوب لأنه لا يمكنك كسر المياه. ستفقد الميزة إذا انتظرت طويلاً. لا تنتظر وكن مبادراً قبل أن يفعلها شخص آخر لأن من سبق أكل النبق!


فلما الانتظار؟ انضم إلى #NticeMe الآن وابدأ رحلة المواعدة!


Kommentare


bottom of page